العلوم الإسلامية تزور المتحف الوطني العراقي

العلوم الإسلامية تزور المتحف الوطني العراقي

   بتوجيه مباشر من الأستاذ الدكتور محمد جواد محمد سعيد الطريحي، عميد كلية العلوم الإسلامية بجامعة بغداد،  قام وفد يمثل الكلية بزيارة للمتحف الوطني العراقي في الصالحية.

الوفد تشكل من عدد من أساتذة الكلية تتقدمهم أ.م.د سلامة الموسوي رئيس قسم الأديان المقارن، وأ.م.دصفاء عبد الله برهان مسؤول الإعلام والعلاقات العامة، و د. رياض مقرر القسم، و د. نادية فاضلمن قسم الحضارة والآثار الإسلامية، والست سمية سلام من إعلام الكلية وعدد اخر من موظفي وطلبة الكلية .

وقد التقى الوفد بالأستاذ جنيد عامر أحد خبراء المتحف الوطنين، وقام الأخير باصطحاب الوفد في جولة تعريفة، شملت القاعات التي يحتويها المتحف الرصين، الذي يعد خامس متحف في العالم.

الجولة شملت التعرف على مقتنيات المتحف، من الحضارات العراقية المتعاقبة، من عصر ما قبل التاريخ، فعصر فجر السلالات، فالحضارة السومرية، والأكدية والبابلية والآشورية، مرورا بالحضارة الساسانية، بعدها ختم الوفد جولته عند مقتنيات الحضارة الإسلامية بأدوارها المتنوعة كافة.

 الزيارة تأتي لتعريف النشئ الجديد من طلبتنا الأعزاء، على الماضي العتيد لحضارة بلاد ما بين النهرين، وما تحتويه من نفائس لايوجد لها نظير في الحضارات الأخرى؛ بوصفها مهد الحضارات في العالم، فضلا عن كثرة ما تأسس في بلاد ما بين النهرين من حضارات عظيمة.

 وفي ختام الجولة أعرب الطرفان عن سرورهما من هكذا لقاءات، وبينوا الحرص الكبير على ضرورة تكرار مثل هكذا زيارات؛ للتواصل مع ما انتجه الأجاد من تريخ عظيم حري أن يحفظه الأحفاد.