ندوة بعنوان ( التطرف والتيسير ) في بيت الحكمة

ندوة بعنوان ( التطرف والتيسير ) في بيت الحكمة

   برئاسة الأستاذ الدكتور محمد جواد محمد الطريحي ، عميد كلية العلوم الاسلامية – جامعة بغداد ، عقد قسم دراسات الأديان في بيت الحكمة ورشة عمل تحت عنوان (التطرف والتيسير ) في يوم الأحد الموافق 20/9/2015 سعيا منه الى مناقشة القضايا والأحداث التي يتعرض لها العراق في محاولة جادة منه الى إيجاد الأسباب والمعوقات والحلول لها وبشكل علمي وبحثي ولتسليط الضوء على واحدة من أهم القضايا البلاد المعاصرة الا وهي مشكلة التطرف .

 

   انعقد اجتماع الفريق الاستشاري للقسم برئاسة الأستاذ الدكتور محمد جواد محمد الطريحي وبمقررية الباحثة م.م. زينب بدن إبراهيم وحضر كل من 

1. د. إحسان الأمين – رئيس مجلس أمناء بيت الحكمة / مشرف قسم دراسات الأديان .

2. د. عبد الامير الاسدي . 

3. د. عدنان خميس .

4. د. أنور الجاف .

5. د. مياس ضياء باقر .

وقد ناقش الباحثون موضوع التطرف والتيسير ووضع الحلول المناسبة للحد من ظاهرة التطرف .

وارتئ الباحثون فصل التطرف عن التيسير وجعل موضوع التيسير ضمن ورشة عمل أخرى تقام لاحقاً 

وتوصل الباحثون الى التوصيات الآتية :-  

–        عقد ورش حوارية فكرية تضم مختلف التوجهات التي تؤطر للتيسير.

–        إعداد شريحة واعية  وفاعلة ترغب بمفاهيم الاعتدال والتسامح من خلال توظيف واستثمار المنابر الدينية والإعلامية والمؤسساتية

–        الانفتاح على شريحة الشباب واحتضان مواهبهم ورعاية طاقاتهم سعيا لتجفيف مستنقعات التطرف والتعصب والعنف والإرهاب.

–        زج الخطباء بدورات تطويرية فكرية ليسهموا من خلال لقاءاتهم الأسبوعية بتعزيز مفاهيم التيسير والتسامح.

–        طرح رؤى تؤنسن النص الديني وتعقلن الانفعالات وتراعي الواقع وتواكب المتغيرات.

–        استخلاص الدروس والعبر من تجارب الدول التي عالجت مواطن التطرف والعنف واستوعبت شرائحها وتجاوزت مآزقها مثل ألمانيا وسنغافورة وجنوب إفريقيا وغيرها .

–        إنشاء مراكز بحوث تستنبت آليات وبدائل مناسبة تعزيزاً لمنهجية التيسير والتسامح.

–        إعادة النظر بمناهج التربية والتعليم سعياً لإدامة زخم الحوار وترسيخ القبول بالآخر والتفاعل الإيجابي معه بما يخدم حاضر الوطن ومستقبله.