العلوم الإسلامية تقيم ملتقى حواريا بشأن معالجة هجرة الشباب

 العلوم الإسلامية تقيم ملتقى حواريا بشأن معالجة هجرة الشباب

   برعاية مباشرة من الأستاذ الدكتور محمد جواد محمد سعيد الطريحي، أقام قسم أصول الدين في الكلية، ملتقى حواريا بشأن هجرة الشباب عن الوطن، وذلك على القاعة المركزية للقسم، وبحضور عدد من اساتذة الكلية وطلبتها.

   الملتقى ترأسه الدكتور أركان رحيم جبر رئيس قسم أصو الدين، وعضوية الدكتور رياض ساجت سالم، اللذان تطرقا إلى أسباب ظاهرة الهجرة، ونتائجها الوخيمة على الوطن واشباب أنفسهم؛ لأن ما يمر به البلد يجب أن يكون نافعا للبقاء من أجل الإصلاح، وليس سببا للهجرة، وهي في الحقيقة تصدير الشباب إلى أوروبا القارة العجوز، التي لم تعد تنجب، وهي بحاجة إلى عنصر الشباب لاستمرار الحياة في بلدانهم، فضلا عن أخطار البحر الممر الوحيد للوصول تلك القارة.

   الملتقى أوصى بتوصيات متعددة، ومنها؛ تعميق الحوار بين الأساتذة والطلاب، ولاسيما فيما يتعلق بطرح المسائل والنظر إلى الأفق البعيد، والعمل على حث جميع المؤسسات على إيجاد فرص للشباب، وحث الشباب على تفعيل العمل الجماعي بإقامة مشاريع تجارية أو صناعية، برؤوس أمول تعتمد إيراداتهم الشخصية.

   كذلك تفعيل دور السفارات العراقية في البلدان التي تستقطب المهاجرين لشباب، وحثهم على رفض استقبالهم، وإقامة ندوات ثقافية توعوية فكريا وعقائديا وتبعث فيهم روح الأمل والتفاؤل بوصفهم ثروة المجتمع الحقيقية.