العلوم الاسلامية تناقش  اشكالية اللفظ والمعنى في التفسير

ناقشت كلية العلوم الاسلامية بجامعة بغداد رسالة (اشكالية اللفظ والمعنى في التفسير قديماً وحديثاً دراس وصفية ) للطالب  علي حسين ميح من قسم العقيدة والفكر الاسلامي على قاعة ال البيت.

 إن أهميةَ البحث تكمن في أنها تفضي الى معاودةالنظر في كتب المفسرين القدماء والمحدثين وفيرسائلهم في كتب معاني القرآن وفي كتب فقه اللغةوغيرها حتى نتبين مناهج المفسرين في تحديدِالمعنى وبيان علاقته بلفظهِ، وكذلك التعرف علىمحددات المعنى عندهم، أهي محلُ اتفاقٍ عندهمقديمًا وحديثًا أم فيها اختلاف

بناء على اختلاف المدارس والمناهج التفسيرية؟وكذلك التعرف على أثر هذه الإشكالية في الاختلاففي التفسير.

 وخرجت الرسالة بجملة من التوصيات والنتائج منها :   يمكن اعتبار اشكالية اللفظ والمعنى من أهممحاور علوم اللغة القديمة والحديثة بل أهمها، لما لهامن بالغِ الأثر في فهمِ النصوص من شتى العلومومنها علم الكلام واصول الفقه واللغة والدلالة وفيالمقام علمُ التفسير ، وكذلك عرفنا ما يؤديه اللفظفيحالاتٍ متعددةمن بناءِه وتركيبه في الدلالة المعجميةأو السياقية في لغة العرب وفي القرآن الكريم، سواءعلى نحو الحقيقة أو المجاز، وكيف أن المجاز يلعبدورًا مهمًا في التأويل، والفهم الجديد للمعنى يؤديإلى فهم النص القرآني، ولذلك تباين فهم الحداثيونفي قراءتهم النص القرآني، معتمدين على المدرسةاللغوية الحديثة من (بنوية وتفكيكية وهرمنيوطيقية) مع مقاطعةأغلبهمللتراث اللغوي والحديثيوالتفسيري، فتوصلوا إلى نتائج غريبة وبعيدة عنمراد الله تعالى.

وقد اجيزت الرسالة بتقدير مستوفٍ من قبل لجنة المناقشة المتكونة من  الدكتور سعد محمد رئيساً  والدكتور احمد علي والدكتور عماد علوان اعضاءً والدكتور احمد رشيد عضوا ومشرفاً .

وحضر المناقشة عميد الكلية الدكتور نعمة دهش فرحان  والمعاون للشؤون  الاداري الدكتور اركان العتابي والمعاون للشؤون العلمية الدكتور ثائر ابراهيم للمتابعة عن كثب الاجواء العلمية.