العلوم الاسلامية تحتفي بعميدها الطريحي

احتفت كلية العلوم الاسلامية بجامعة بغداد بعميدها الأستاذ الدكتور محمد جواد محمد سعيد الطريحي وذلك بمناسبة بلوغه السن التقاعدية.
الاحتفاء اقيم في قاعة ال البيت عليهم السلام وحضره عدد من تدريسي الكلية وموضفوها وقد افتتح بكلمة لمعاون العميد لشؤون الطلبة الدكتور بلال نجم عبد الخالق الذي بين اثر العميد الطريحي في تطوير الكلية أفقيا وعموديا لما لم يسبق من قبل. من أقسام سبعة بعد ان كانت ثلاثة وشعب ووحدات مستحدثة فضلا عن فتح دراسات عليا في بعض الاقسام وغيرها فضلا عن الجوانب التربوية. بعدها القى المعاون الإداري الدكتور باسم محمد حسين كلمة أكد مضمون كلمة سلفه وزاد عليها الشخصية العلمية والأخلاقية والابوية التي عرف بها العميد الطريحي. مع الاستاذة و الموظفين والطلبة.
بدوره القى العميد الطريحي كلمته التي ارتجلها واقفا وشكر المحتفين وبين سعادته بالعمل في الكلية ودعا لهم بالموفقية وفاح من مفرداته عطر الأبوة والمسؤولية والمحبة لهم داعيا لهم بالخير. في أجواء من الاجلال والحزن على فراقه. لما غرسه من اثر طيب في نفوسهم.
بعد ذلك كرم المحتفون العميد الطريحي بدرع الكلية تقديرا لجهوده الكبيرة خلال السنوات التي قضاها في رحاب الكلية عميدا وابا حنونا ومرشدا.